الجمهورية اللبنانية
آخر الأخبار
إطلاق مناقصات التجهيزات الامنية للمطار
الوزير فنيانوس: لن أدخر جهدا لتوفير البيئة الأكثر أمنا وسلامة للمسافرين
الوزير فنيانوس يفتتح منظومة الرادارات الجديدة في المطار

الوزير فنيانوس يفتتح منظومة الرادارات الجديدة في المطار

وزير الاشغال العامة والنقل يفتتح منظومة الرادارات الجديدة في المطار

فنيانوس: لن أدخر جهدا لتوفير البيئة الأكثر أمنا وسلامة للمسافرين

 

 

11052017

 

  

شدد وزير الاشغال العامة والنقل يوسف فنيانوس مواصلته العمل على تحديث جميع الانظمة الملاحية التابعة لمطار رفيق الحريري الدولي بما يتلاءم مع اهداف الوزارة الاستراتيجية والمعايير الدولية الواردة ضمن توصيات منظمة الطيران المدني الدولي. وقال خلال افتتاحه مركز الرادارت المتطورة في المطار: " لن ندخر اي جهد لتوفير البيئة الاكثر أمنا وسلامة للمسافرين من خلال استخدام أفضل التقنيات العالمية."

وعدّد الوزير فنيانوس المشاريع التي نفذتها الوزارة لتعزيز سلامة وامن المطار، بدء من إطلاق مناقصات تجهيزات المطار الامنية والتقنية، ونظام حماية سور المطار، مرورا بشراء الاجهزة الآيلة الى تدريب المراقبين الجويين في برج المراقبة، انتهاء بتحديث انظمة الهبوط الآلي على المدرج الغربي 17 بعد انجاز التحديث على المدرجين 03 و16.

وشرح الوزير فنيانوس أهمية المشروع الحالي الذي جرى افتتاحه، مشيرا الى ان اول منظومة للرادار تمّ تركيبها في العام 1997، وان اتفاقية تعاون بين لبنان وقبرص جرى توقيعها في العام 2007 بما يسمح بتبادل المعلومات الرادارية بين مطاري بيروت ولارنكا، ويؤمن سلامة الطيران المدني. وأضاف الوزير فنيانوس انه في العام 2010 جرى تركيب رادار إضافي في محطة بيصور لتغطية كامل الاجواء اللبنانية ولتأمين رادار إحتياطي لضمان سلامة الحركة الجوية، وكان الفضل في صيانة هذه المنظومة الرادارية لمهندسي وفنيي المديرية العامة للطيران المدني.

واردف الوزير فنيانوس قائلا: " بعد استنفاذ العمر الافتراضي لمنظومة الرادارات الموجودة، والتي فاقت العشرين عاما، جرى المباشرة في العام 2013 بمشروع تحديث هذه المنظومة عبر عقد مباشر مع شركة " رايثون" الكندية المصنعة للرادارات، وهذا المشروع هو الذي نفتتحه اليوم في العام 2017"، مشددا على ان المنظومة الجديدة للرادار هي من احدث المنظومات في العالم، ومن صنع أكثر الشركات العالمية عراقة، بحيث تعمل على تحسين قدرة المطار على جمع المعلومات الرادارية والرصدية ومساعدة المراقبين الجويين على توجيه الطائرات، فضلا عن كشف الاهداف العسكرية والمدنية في الاجواء اللبنانية. ولفت أخيرا الى ان مطاري رينيه معوض والقليعات قادران على الاستفادة من منظومة الرادارات الجديدة دون الحاجة الى تركيب رادارات إضافية لها في المستقبل.

وقد حضر الاحتفال مجموعة من الشخصيات المهتمة والمعنية ولا سيما سفيرة كندا في لبنان السيدة ميشال كامرون، التي ألقت كلمة في المناسبة شددت فيها على اهمية التعاون بين البلدين.