الجمهورية اللبنانية
آخر الأخبار
إطلاق مناقصات التجهيزات الامنية للمطار
الوزير فنيانوس: لن أدخر جهدا لتوفير البيئة الأكثر أمنا وسلامة للمسافرين
الوزير فنيانوس يفتتح منظومة الرادارات الجديدة في المطار

 موقع من لبنان:

بحيرة بنشعي لوحة من الطبيعة اللبنانية ومعلم سياحي مميز

dgca-site-bnechii

 

تقع بحيرة بنشعي في قرية شمال لبنان، في قضاء زغرتا وتبعد نحو ساعة ونصف عن العاصمة بيروت.

هي بحيرة إصطناعية أشرف على بنائها وتمويلها النائب والوزير السابق سليمان فرنجية الذي إتخذ من قرية بنشعي مقرا له في فصل الشتاء.

سابقا، لم تكن سوى ارض مكسوة بأشجار الزيتون، ومنحدرات تعلوها نباتات العليق واشجار البلوط، غير ان رئيس تيار المردة المعروف عنه اهتماماته البيئية، سعى الى إستصلاح هذه الاراضي وتحويل جزء منها الى بحيرة اصطناعية تروي الاراضي المحيطة من جهة، وتكون تحفة طبيعية في الوقت عينه.

هذه البحيرة التي تحيط بها الجبال الخضراء من الجهتين الشمالية والشرقية، تشكل مقصدا للعديد من السياح والزوار، فقد شُيّدت على ضفافها العديد من المطاعم والمقاهي، فيما يعتبر الكورنيش المرصوف حولها بعرض 5 امتار منتزها للزائرين ومحبي ممارسة رياضة المشي والركض. 

وتعتبر البحيرة محمية طبيعية أيضا، إذ تعيش في مياهها أنواع من الطيور ولا سيما الإوز والبط، ومئات الانواع من الأسماك، التي يستطيع المرء التمتع بمناظرها وألوانها من خلال القوارب التي يمكن استئجارها للتنزه بواسطتها في مياه هذه البحيرة.

وبجوارها، يقع متحف للحيوانات المحنطة تتوزع داخل اجنحته أنواع مختلفة من الحيوانات البرية والبحرية والطيور والاصداف والاسماك والزواحف، وصولا الى الفراشات الملونة، التي تشكل جميعها متعة للناظرين.

بحيرة بنشعي ومحيطها باتت مقصدا سياحيا هاما، حيث تقام فيها العديد من النشاطات الثقافية والترفيهية ولا سيما المعارض الحرفية والمهنية، التي تدلل على أصالة هذه المنطقة وتاريخها.